التخطي إلى المحتوى

أعربت جمهورية مصر العربية، في بيان صادر عن وزارة الخارجية اليوم، إدانتها للتصعيد الذي تشهده مدينة القدس، من قيام السلطات الإسرائيلية بهدم عدة مباني سكنية في “وادي الحمص” جنوب المدينة، ورفضها لأية أعمال من شأنها تغيير الوضع القائم في القدس بما يتنافى مع مقررات الشرعية الدولية ذات الصلة، وغيرها من الاتفاقات الدولية والإنسانية.

كما نوه البيان، إلى مخاطر تأثير هذه الأعمال على جهود تحقيق السلام العادل والشامل، مؤكداً على موقف مصر الراسخ تجاه دعم حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، والعمل على استئناف المفاوضات بغية الدفع بعملية السلام على أساس حل الدولتين وفقاً لمقررات الشرعية الدولية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *