التخطي إلى المحتوى

استنكر حزب الوفد في تصريح نشره اليوم ما تم إصداره من الباحث أحمد صبحي منصور مِن تطاول على صحابة النبي صلى الله عليه وسلم ونعتهم بأوصاف لا تليق بهم كالنفاق واتهامهم بالجاسوسية لصالح خصوم النبي.

وألحق الإشعار أن ما تم إصداره من الباحث المصري أفكار شاذة تمت إذاعتها على واحدة من القنوات القطرية تعد نوع آخر من التشدد في الرأي مقصدها تهييج الفتن مثلما هو معهود من القنوات القطرية.

وصرح الدكتور ياسر الهضيبي، نائب رئيس الحزب، الناطق الإعلامي للحزب، أن أهل مصر يمتاز بالتدين المتوسط الذي يجل ويحترم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ويرفض التشدد في الرأي والمغالاة في أي اتجاه.

وأكد “الهضيبي” على أن ما صدر من الباحث أحمد صبحي منصور يستلزم الرد الحازم من الأزهر الشريف لإبطال أكاذيبه وإجهاض محاولته تطويع آيات القرآن الكريم على هوى منه حيث استدل على شتمه الخلفاء الراشدين بآية من كتاب الله في مقال حديثه للقناة القطرية.

لمتابعة المزيد من الاخبار تابعنا علي الصفحه الرئيسية
أخبار مصر 24 ساعة