التخطي إلى المحتوى
اجتماع بين وزيرة الاستثمار وبين مسؤول سويسري اليوم

اجتمعت اليوم وزيرة الاستثمار المصرية سحر نصر مع رئيس قسم التعاون الاقتصادي والتنمية في وزارة الدولة السويسرية ريمون فورير، وذلك من أجل زيادة العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين مصر وسويسرا في الفترة المقبلة خاصة من حيث دعم البنية الأساسية واستثمارات القطاع الخاص وهي الخطة الاستراتيجية الموقعة بين البلدين حتى 2020.

وبحسب البيان الذي صدر من وزارة الاستثمار المصرية اليوم الخميس فإن كل من الوزيرة والمسؤول السويسري بحثوا تعزيز التعاون من خلال برنامج يسمى مبادلة الديون مع سويسرا ويتم استخدام هذه الديون في مشروعات تنموية في المحافظات الأكثر احتياجاً لهذه المشاريع في الوقت الحالي، بجانب زيادة الاستثمارات السويسرية في مصر.

وتبلغ قيمة هذه الاستثمارات في الوقت الحالي حوالي 1.85 مليار دولار في كل من مجال الصناعة والأدوية والطاقة والخدمات المالية بجانب الصناعات الغذائية،وأوضح المسؤول السويسري أنه تم استثمار 700 مليون فرنك سويسري في 200 مشروع بمصر وهو ما يبلغ بالعملة المصرية حوالي 11.5 مليار جنيه من أجل تعزيز العلاقات مع مصر ومن أجل الدخول في مشاريع أكبر في الفترة المقبلة.