التخطي إلى المحتوى
صراع بين عمالقة الكالتشيو كونتي وساري في الدوري الإيطالي

في إطار مباريات الدوري الإيطالي الدائرة بدأ صراع عمالقة الكالتشيو وهم إنتر ميلان واليوفنتوس، وقد كانت البداية الفعلية لهذا الصراع بعدما تعادلت يوفنتوس مع فيورنتينا تعادلًا سلبيًا؛ وعلى النقيض فقد فاز إنتر ميلان على أودينيزي بهدف دون رد، وكانت هذه نقطة بداية المعركة النفسية بين كلا الفريقين حيث صرّح مدرب اليوفي ساري تصريحًا ناريًا أوضح فيه نقده الحاد للعب كرة القدم في وقت الظهيرة وأنه كان من الأشياء الصعبة التي واجهوها كما أنه كان سببًا في إصابة ثلاثة من لاعبي اليوفي ورد كونتي بإختصار موضحًا الفارق بين ميزانية فريق يوفنتوس وفريق إنتر ميلان.

كما أوضح كونتي مدرب إنتر ميلان كنوع من التندر أن أمام اليوفي طريق طويل عليها أن تشقه الآن، وأن فريق يوفنتوس لن يصبح فائزًا بين عشيةٍ وضحاها، ولا زالت المباراة التي سوف تجمع الفريقان بعيدة إلا أن الفرق واضح الآن بين يوفنتوس وإنتر ميلان.

ولم تتجاهل الصحف الإيطالية تلك الحرب الدائرة بين هذين الفريقين الكبيرين فقد وجدوا في هذه الحرب الهدف المنشود من تحقيق المبيعات ولفت الأنظار حيث استخدموا الكثير من العناوين الإخبارية النارية بخصوص أخبار المباريات وفوز إنتر ميلان وصعودها على القمة، كما قاموا بذكر نادي يوفنتوس وتلقيبها بلقب السيدة العجوز التي ترتعش ولا يستطيع ساري فعل شيء لها، كما أوضحت الصحف ندم فريق فيورنتينا نظرًا لتأديته مباراة جيدة بدون تحقيق الفوز المنشود.